سودان أسبورت sudan sport
السادة القراء الاعذاء نرجو منكم تعليقاتكم واراءكم ومشاركاتكم التي تهمنا من اجل رفع المنتدي الي مصاف المقدمة
شكرا الادارة

سودان أسبورت sudan sport

رياضة. دردشة. حوار. تعليقات.... مرحبا بكم
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الهلال ينهار ووفاق سطيف ينجح في ما عجز عنة الكبار في المقبرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
علاء الدين
Admin


عدد المساهمات : 633
تاريخ التسجيل : 09/09/2007

مُساهمةموضوع: الهلال ينهار ووفاق سطيف ينجح في ما عجز عنة الكبار في المقبرة   الجمعة ديسمبر 19, 2008 1:41 pm


• نجح وفاق سطيف الجزائري في تحقيق ماعجزت عنه العديد من الفرق التي نازلت الهلال في 117 مباراة على استاده ، حيث حقق الفريق الجزائري الفوز على الهلال بهدفين مقابل هدف في ذهاب الدور الثاني من بطولة دوري أبطال العرب ، وجاءت بداية المباراة التي استضافها استاد الهلال قوية وجادة من اصحاب الأرض الذين حاولوا خطف هدف مبكر لكن الضيوف كانوا بالمرصاد لمحاولاتهم التي لم تثمر في ظل التباعد وعدم الانسجام الكبير بين ثنائي خط الهجوم افياني وأحمد عادل ، ولم يشكّل وفاق سطيف خطورة كبيرة على مرمى الهلال طوال ربع الساعة الأولى من عمر المباراة وكان الهلال هو صاحب المبادرة في قيادة أكثر من هجمة عن طريق الطرف الأيسر الذي


شارك فيه بعد غياب طويل اللاعب علاء الدين جبريل ، ولم يكن حال خط ظهر الهلال أفضل من هجومه ووضح ذلك من خلال الهجمات المرتدة المنظمة للوفاق والتي كان يمكن أن تثمر في ظل عدم التفاهم بين الثلاثي عمار مرق وخالد جوليت ويوسف محمد لكن فدائية علاء الدين يوسف كان لها أثرها وقد دفع اللاعب ثمن هذه الفدائية مبكراً عندما تعرّض لاصابة قللت كثيراًً من فاعليته وجعلته يلعب بحذر واضح فطن له لاعبو وفاق سطيف واستغلوه عندما قادوا هجماتهم عن طريقه ، وفي هذا الجزء نجح سيف مساوي في الابقاء على توازن خط الوسط لكن شرود مهند الطاهر وبعده الشديد عن مستواه انعكس سلباً على الثنائي هيثم مصطفى وسيف مساوي فكثرت أخطاء التمرير وانعدمت المساندة عند لحظات الفقدان وحتى عندما كانت الكرة تصل إلى لاعبي الهلال كان حسن انتشار لاعبي الوفاق يحول بينهم وبين التمرير السليم ، ومع هذا الوضع دارت هجمات الهلال في المنطقة الواقعة مابين دائرة الوسط ومنطقة جزاء الفريق الجزائري الذي لجأ دفاعه إلى التشتيت كما لجأ حارس مرماه لقتل الوقت عند الهجمات الخطرة لمصلحة الهلال وبعد أن أمّن وفاق سطيف منطقته الدفاعية اندفع في الجزء الأخير من الشوط الأول بحثاًً عن تسجيل هدف وهو الشئ الذي تحقق له عندما قاد هجمة على الجهة اليمنى للهلال في ظل غياب كامل ليوسف محمد ولم تجد من يتصدى لها غير علاء الدين يوسف الذي حوّلها لركنية انعكست لينتج عنها الهدف الأول من رأسية لا يسأل عنها الحارس عبد الرحمن الدعيع ليستيقظ لاعبو الهلال بعد الهدف ويبدأوا محاولاتهم الجادة لتعديل النتيجة والعودة إلى أجواء المباراة وقد استغل لاعبو الفريق الضيف هذا الوضع لقيادة المباراة باستراتيجة جديدة تهدف للخروج بالشوط الأول بهذه النتيجة ، وفي محاولة منه لاصلاح الحال قام البرازيلي دوسانتوس مدرب الهلال باجراء تعديل سحب بموجبه أحمد عادل ودفع بديلاً له بسولي شريف ولم يطرأ جديد حتى أعلن الحكم عن نهاية الشوط الأول بفوز وفاق سطيف على الهلال بهدف دون مقابل .
في الشوط الثاني لم يكن أمام الهلال خيار سوى الأندفاع نحو الهجوم ولم يقف وفاق سطيف مستسلماً لهذا الوضع واصبحت هجماته المرتدة أكثر خطورة كما تأثّر علاء الدين يوسف بالاصابة وقلّت فعاليته ليتأثر تبعاً لذلك سيف مساوي ومع مرور الوقت بدأ التوتر يسري إلى لاعبي الهلال وهو شئ انعكس على المباراة بصورة عامة فكثرت فيها المخالفات واضطر الحكم لاشهار البطاقة الصفراء أكثر من مرة في وجه لاعبي الفريقين ، وتواصلت محاولات الهلال الباحثة عن تعديل النتيجة وعزز البرازيلي قواته الهجومية بتغيير ثانٍ حيث دفع بالشبل جيمي مانديلا بديلاً لخالد جوليت وكان لمانديلا أثره في انعاش خط المقدّمة الهلالي بعد أن عاد افياني إلى الوسط وتراجع علاء الدين يوسف إلى منطقة الدفاع لكنه لم يستمر كثيراً حيث أضطر المدرب لاستبداله بسبب الاصابة ودفع بديلاً له بزرياب حسين ، ونجح وفاق سطيف في إضافة الهدف الثاني من تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء لم يحسن الدعيع التعامل معها وبعد الهدف استرخى لاعبو وفاق سطيف ولعبوا الكرة الهادئة بينما ظهر التشنج والانفعال على لاعبي الهلال لينتج عن ذلك حالة الطرد الوحيدة في المبارة والتي كانت من نصيب البديل زرياب والذي نال إنذارين على مخالفتين متقاربتين ، ومع مضي الوقت انخفض سقف طموح الهلال من إدراك التعادل إلى البحث عن هدف شرفي وهو الأمر الذي نالوه في الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة من ركلة جزاء ارتكبت مع البديل جيمي مانديلا تصدّى لها النيجيري افياني محرزاً منها هدف الهلال الوحيد والذي أطلق بعده مباشرة حكم المباراة صافرته معلناً فوز وفاق سطيف الجزائري على الهلال بهدفين مقابل هدف وستتجدد مواجهة الفريقين بعد اسبوع بمدينة سطيف .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alnil.ahlamontada.com
 
الهلال ينهار ووفاق سطيف ينجح في ما عجز عنة الكبار في المقبرة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سودان أسبورت sudan sport :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول :: عالم الرياضة-
انتقل الى: